יום ו', ו’ בטבת תשע”ט

وزارة المعارف الخدمات الإستشارية الاستشارة التربوية في المدرسة توجه الاستشارة التربوية : مساعدة الطالب كفرد والمدرسة كمؤسسة اجتماعية تنظيمية , بهدف إيصالهم للعمل بجودة عالية , والى الإستغلال الأقصى للطاقات الكامنة بهم على أحسن وجه , في جو داعم بناء ومتقبِّل , بالارتكاز على حقوق الطالب . الأهداف : المستشار التربوي , الذي يمثل مجال الصحة النفسية في المؤسسة , والأمين على مراحل التطوّر لدى الفرد والمؤسسة , يضع قدراته المهنية تحت تصرّف إدارة المدرسة والهيئة التدريسية , من أجل العمل المتواصل والمشترك للوصول إلى الأهداف التربوية التالية : مساعدة الهيئة التدريسية في المدرسة لتطوير بيئة تربوية – تعليمية ذات جودة عالية , والتي تساعد على التطور العاطفي – الشخصي والبَيْشخصي , والتي تعطي الشعور بالثقة , والانتماء والمقدرة , وتطوّر استقلالية عند الطلاب , والمعلمين والأهل . طوير الوعي في المؤسسة التربوية لاحتياجات الفرد , من خلال الحساسية والانتباه للتباين بين جمهور الطلاب والمعلمين , وذلك بإتاحة ظروف تمكنهم من التعبير الذاتي (الأصيل ) . تطوير عملية ( سيرورة) استشارية يصل فيها الفرد لمعرفة ذاته ومعرفة قدراته , ميوله وطموحاته من خلال تحكّم وتوجيه ذاتي . تطوير وتعزيز مهارات (مؤهلات) ضرورية , تكسب أدوات وقدرة مواجهة فعالة مع أوضاع حياتية مختلفة من عالم الطالب بهدف الوصول لتطوير ذاتي وأسلوب حياة مهم وذا معنى في المستقبل ( مهارات حياتية وذكاء عاطفي ) . تطوير المناعة لدى الفرد والمؤسسة لمواجهة سيرورات التطور والأزمات غير المتوقعة , كذلك الأوضاع الضاغطة التي تعتبر جزءًا من الحياة اليومية . مساعدة في تطوير الطالب كمتعلّم مستقل يتحمل مسؤولية تعليمه , من خلال زيادة وعي الهيئة التدريسية لسيرورات التعلم لديها ولدى طلابها . تنمية الوعي , دقة الشعور والتعاطف الوجداني , والمسؤولية تجاه ألآخرين من خلال التأكيد على قيمة العطاء والمساعدة . المساعدة في تطوير علاقة تداخل وتعاون بين الأهل والمدرسة , كأساس لوجود مناخ بالجودة العالية